;

اسقاط الجنسية عن 9 إرهابيين رادع قوي لكل من تسول له نفسه العبث بمقدرات البحرين السبت، 09-أغسطس-2014 07:21 م

أشادت جمعية ميثاق العمل الوطني بالحكم الصادر عن المحكمة الجنائية الكبرى الرابعة والقاضي بالحكم على 13 ارهابيا باحكام من 5 حتى 15 سنة مع سحب الجنسية عن 9 من الارهابين وذلك في أول تطبيق لقانون حماية المجتمع من الارهاب بعد تعديله بناء على توصية من مجلس الدفاع الوطني.
واذ تشيد الجمعية بهذا الحكم العادل وترى أنه سيكون رادعاً قوياً لكل من تسول له نفسه العبث بمقدرات البحرين وشعبها عن طريق الارهاب والاجرام وتكوين الملشيات المسلحة برعاية ايرانية وتتمنى ان يطول القرار سحب الجنسية عن عوائل هؤلاء الارهابين حتى نستطيع التخلص من هذه الجماعات المتطرفة وليكون معلوم للكل ان البحرين لن تهادن الارهاب او ستقبل به بعد اليوم. أن دماء شهداء الواجب تستغيث بنا لتطول هذه الأحكام الرادعة حتى المحرضين على الارهاب وقادتهم وعائلاتهم وفاءً لشهدائنا الأبرار وهو قصاص المجرمين ومن أيدهم وحرضهم.
بهذه الأحكام فقط نستطيع السيطرة على هذه الأفعال الإجرامية التي اكتوت بنيرانها دول المنطقة بل والعالم بأسره وليعلم المجرمون أي منقلب سينقلبون.
لنضع أمام أعيننا ما مرت به البحرين خلال السنوات الثلاث من دمار للبلاد والعباد وعبث بمقدرات البحرين وأهلها، فلا تأخذنا رحمة او شفقة بهؤلاء أبدا جزاء ما قاموا به من ارهاب وقتل وحرق وتخريب وتهديد للسلم الاجتماعي للبلد واقتصادها وسمعتها.
وحفظ الله البحرين من كل شر

التعليقات